الأربعاء، 21 يوليو، 2010

ساهر :شكرا لكن نبغا جيوبنا



شي جدا مفرح وجيد ان نسمع مثل هذه النتائج خلال فترة بسيطة جدا خاصة ان عندنا أزمة مستشفيات في أسرة العناية المركزة والطوارئ .. لكن أعتبر هذا الخطاب نوع من الرد لكل من احتج على نظام ساهر وانه نظف جيوب المواطن .. فالخطاب رسالة للمواطنين : ساهر لأجلكم ولحفظ أرواحكم ..


لكن هل دائما نظام ساهر يتواجد لحفط أرواحنا ؟


تستفزني بعض باصات وكاميرات ساهر بطريقة فظيعة جدا حتى حسيت قبل أمس اني صرت عدواني لما لقيت نفسي رافع النور العالي بعصبية على كاميراتهم لعل العمى يصيب عيون كاميراتهم .. بصراحة حاجة تقهر ! حاطين باص في اخر شارع العروبة اللي اظن انه من اربع سنوات ماصار فيه الا كم حادث تنعد على اليد ! اي واحد يعدي 70 تكافئه الكاميرا بصورة مجانية بفلاش يدخل الى قلبك قبل عيونك ! المشكلة كل ما ارجع البيت في الليل وما اكون مركز احظى بصورة من الباص الكريم ..





هل شي مقنع يقولوا نحافظ على روح المواطن يحطوا باصات في شوارع ما تصير فيها حوادث الا بالمعجزة ويحطوا السرعة 70 !! لو انزل اجري على رجولي احسن لي .. احس فيها نوع من "البزنس" ومثل ما تعرفوا النظام ماسكته شركة تجارية !

أحيي ساهر عندما يكون لمصلحة المواطن .. لحفظ روحه .. لالزامه بالقيادة الحضارية واحترام خطوط المشاة .. لإرجاع سيارته المسروقة .. ولكن ليس عندما تكون عبارة عن باص ايداع للشركة !

حسيت أيضا بالرائحة التجارية للنظام لما واحد قلي عن لفته رهيبة في النظام اللي يشبه ساهر المطبق في الامارات : عندهم اسلوب الجزرة وعندنا اسلوب "العجرة " .. هناك لو عليك مخالفة و سددتها خلال شهر يصير لك خصم 50 % .. عندنا تدفعها غصب اول شهر ولو مادفعتها تتدبل ! ياليت قومي يعلمون ..


كنت افكر بتقنية اتوقع تكون مفيدة جدا عندنا للتقليل من الحوادث :
اي واحد يقرب من السيارة اللي قدامه 5 متر وتكون السيارة ماشيه فوق ال80 ياخذ مخالفة ..لو يسووها احس انها حتكون فعاله جدا ..بس ما ادري هل تنفع برمجيا !


في النهاية ياريت يحافظوا على جيوبنا وارواحنا في نفس الوقت ..والله يهديهم ويخليهم يشيلوا الباص البايخ اللي جمب بيتنا حيفلسني !




الأربعاء، 14 يوليو، 2010

5 ساعات من اجل تغيير الشعبة = جامعة حكومية


المكان الذي طالما دافعت عنه .. الذي طالما اعتبرته جزءا مني .. لقد خانني هذه المرة

جامعة الملك سعود الحبيبة .. ولا تزال الحبيبة ..

قدر الله علي ياجماعة وقررت اخذ ترم صيفي في مقررات الثقافة الاسلامة (سلم) .. التسجيل كان زي ما ابغاه وضبطت الجدول الحمد لله من الساعة 4 العصر الى 8 المغرب يومي السبت والاثنين ..



السبت اول يوم في الدوام ، الساعة 4 العصر موعد اول محاضرة :
دخلت وانا التقط انفاسي لاني كنت متأخر بعد ماضيعت مكان القاعة !! انتظرنا 30 دقيقة والدكتور ماجا !




الساعة 6 موعد المحاضرة الثانية :
دخلت القاعة بهدوء لاني ماضيعت المكان .. بعد 20 دقيقة انتظار دخل دكتور علينا وقال انتوا شعبة الدكتور العجلان ؟ قلنا ايه .. قال الدكتور اعتذر عن التدريس في الصيف والشعبة الغيت .. افرنقعوا !
شلت هم يومها لاني كنت مضبط جدولي اخذ المحاضرات في العصر لاني ما اقدر اخذها الصباح .. خفت مع اللخبطة اللي حاصلة اني احتاج اما ان اعتذر عن بعض ايام الدوام في الشركة او اني الغي ساعات من دراسة الترم الصيفي ..




يوم الاحد ، الساعة 8 صباحا :

واقف قدام باب واحد مسؤول عن الجداول في كلية التربية .. شرحتله الوضع للمرة الاولى ولم اكن اعرف انني سأعيد القصة مليون مرة في ذاك اليوم !
قالي في شخص مسؤول اسمه التويم في المبنى الثاني روح راجعه ..
وصلت مكتب الاستاذ التويم .. انتظرت اللي قدامي اللى ان خلص .. شرحت القصة للتويم وقال طيب حول لشعبة ثانية .. قلت له طيب الله يعافيك اطبعلي اوقات الشعب عشان اقدر اختار .. الحمد لله حصلت شعبة موجودة لنفس المادة في نفس وقت شعبتي الملغية ..


انا طالب على نياتي ولا افهم في نظام الجامعة كثير .. والموظف كل كلمه يطلعها بريال عشان كذا مستحيل يشرح لك اي حاجة بس يصدر اوامر وتحتاج انك تشحت سعادته عشان يعطيك كلمتين زيادة تفصيل وانا اكره شي اني اشحت موظف الدولة عينته لخدمتي .. ياريتني شحت بس !! (على فكرة تعلمت في نهاية اليوم انك ستخسر كثيرا ان لم تكلف نفسك عناء الشحتان من الموظف)



على بالي اني اقدر احول من البوابة الالكترونية (نظام التسجيل عن طريق الانترنت ) .. رجعت البيت وفتحت الانترنت والا الاقي الشعبة مقفلة ومليانة طلاب !! رجعت بسرعة للتويم في الجامعة : ياسيدي الشعبة مقفلة كيف تقولي روح سجل فيها !!
بشبه ضحكة رد علي : مين قال تقدر تحول من الانترنت ؟ اي كليه انت ؟
رديت : كلية الطب
رد علي : لازم تروح مكتب القبول والتسجيل وتاخذ احالة ..
وقتها فهمت اني لازم اروح هناك واخذ ورقة اسمها "احالة" من عندهم وارجع له مرة ثانية !! وسويت زي مافهمت ..


رحت الى بهو الجامعة ( للي يعرف جامعة الملك سعود فيها ممر طويل يسميه الطلاب المسعى من طوله - يظهرفي الصورة جزء منه-... احتجت في هذا اليوم المشؤوم ان اكمل عمرة كاملة تقريبا !!) ॥ وبعد ما سألت ووصلت للقبول والتسجيل انشرح صدري بعد ماوصلت من المشوار الطويل في حر الرياض ॥ دخلت بثقة وبدأت اشرح القصة واطالب بورقة "احالة" لكن الموظف قاطعني : وين ورقة الاحالة ؟ قلت له انا جاي اخذها وهذا اللي ابغاه !! قال لا الاحالة لازم تاخذها من كليتك ..


رجعت الى كلية التربية مرة ثانية وانا معصب في الطريق الطويل وقعدت افكر ليش عندنا الدوائر الحكومية متضاربين مع التقنية ॥ ياخي يرسله ايميل وانا جالس في المكتب وتخلص شغلتي !! ليش لازم الف كل الدنيا اجري بأوراقي !
وصلت للتويم وانا منفعل بعد ان عمل في الحر والتعب عمله .. لقيت مكتبه زحححمة .. يوجد طابور متعرج لا يحترمه الا القليل .. انتظرت الى ان جاء دوري : ياخي ليش ما اعطيتني ورقة احالة قالولي لازم ورقة احالة ؟ بضحكة تشابه الاولى وكأنه يقول في نفسه ايش الطالب المغفل هذا : انا ليش لما جيتني اول مرة سألتك من اي كلية انت ؟ ورقة الاحالة تاخذها من كليتك – كلية الطب- !!


ما ادري يحسبني متخصص في مادة "قوانين الجامعة " !! ايش يدري اهلي عن قوانينكم هذي .. اذا انا غبي اديني على قد عقلي واشرح شوي .. الرجال من الصباح وهوا قاعد يعطيني الغاز وانا افشل احلها وفي النهاية الضحية رجولي !

هذي المرة احتجت السيارة عشان اروح كلية الطب .. افضل كلية في التعامل بصراحة مع انهم مرمطوني لكن على الاقل تعامل جيد .. في كلية الطب قعدت حوالي ساعتين استخرج خطاب احالة .. دخلت على اكثر من 5 مكاتب لكبار مسؤولي الكلية .. شرحت قضيتي مرات كثيرة .. نشبت في حلق الموظف الطيب الجديد راعي شؤون الطلاب حتى انه انفجر في النهاية : ياخي مو تشوفني اعطيتك وجه وكلمتك تقعد تستغلني .. ما قيد مر علي طالب مزعج مثلك .. بس في النهاية اخذت اللي ابغاه اللي كان مستحيل اخذه لولا نشبتي في الموظف .. الموظف هذا طيب جدا وخواف لدرجة تضحك .. وانا قاعد عنده شوي ويحسسني انه مدير الجامعة .. مافي احد في شؤون الطلبة فقط التلفون دق مرتين او ثلاثة وكم واحد جاه ومع كذا يشتكيلي : ياخي الشغل ضغط جدا ! ولما كنت ابغا منه خطاب تغييرشعبه رد علي بانفعال : ياخي هذي مسؤولية كبيرة .. والله كنت حضحك في وجهه ( :

في النهاية مشيت الى بهو الجامعة ( جملة بسيطة تختصر معاناة مشي طويلة في حر الرياض) .. الموظين كانوا يصلوا .. مع ان الصلاة من فترة خلصت .. في النهاية سلمت الورقة الثمينة وتم تحويلي ..


كان في اختصار كثير في القصة ... لكن في النهاية اخذت عملية التحويل من شعبة الى شعبة من الساعة 8 الصباح الى 1 الظهر !! اجراءات طويلة وتحتاج منك لياقة عالية وبرودة اعصاب وقوة وجه واحيانا تحتاج انك تتنازل عن بعض كرامتك لاسمح الله .. نفسي اكسر اجهزة الموظفين المغبرة اللي لم توظف ابدا في خدمة الطالب واقطع اسلاك الانترنت اللي لم تستخدم الا في تصفح جريدة الرياض وكاريكتيرات الهليل ..

اتخيل اني كنت في جامعة راقية :
قبل ما اجي للمحاضرة اول يوم تجيني رسالة على جوالي : " عزيزي الطالب لظروف خارجة عن الاردة تم تحويلك الى شعبة رقم 1331 " !!

لكن مادام في ناس يقاتلون وراء الجامعة فأنا متفائل ( :